‎تقييم استجابة مرضى السرطان العراقيين للعلاج الكيمياوي

اشرفت الدكتورة ندى عبد الصاحب العلًوان استاذة علم الامراض السرطانية الباحثة في المركز الوطني الريادي لبحوث السرطان و المناسبة جزئيا للعمل كمستشارة في هيئة المستشارين و الخبراء في رئاسة الجمهورية على اطروحة طالب الدكتوراه محمد سالم عبد الرحمن بالاشتراك مع الاستاذة د. هدف ظافر الياسين رئيسة فرع الكيمياء في كلية طب بغداد.

‎ و تمت مناقشة نتائج  الدراسة في شهر كانون الاول  ٢٠٢٠ حيث استهدفت تقييم حالة الاداء في عينة من المرضى العراقيين المصابين بالسرطان قبل وبعد تلقي العلاج الكيميائي وانشاء قاعدة بيانات جديدة للتغيرات في العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن واجهزة ارسال العصب بعد تلقي العلاج الكيميائي للوصول الى  صياغة المبادئ التوجيهية لإدارة علاج هولاء المرضى.

‎ و كان قد اجري هذا البحث  في مستشفى الامل الوطني للأورام لعينه دراسية مكونه من ١٠٠ مريض حيث تم تحليل  مستويات: -الفيتامينات:أ،ب١،ب٢،ب٣،ب٦،حامض الفوليك، د، هـ -المعادن : صوديوم، بوتاسيوم، مغنيسيوم، كلور، زنك -الناقلات العصبية : السيروتونين، ابنفرين، نوأبنفرين، دوبامين –فرتين -HBA1c-دهون.

‎وبينت النتائج انخفاضا في عديد من مستويات الدالات المقاسة و ارتفاعًا في مستويات-الفيتامينات:ب٦،د -المعادن: الكلوريد والصوديوم– HBA1c-الدهون :vldl والكوليسترول والترايگليسيرايد وكان وضع الاداء اقل بكثير بعد العلاج الكيميائي.

‎و تمخضت  الدراسة عن توصيات هامة من بينها  أهمية تحديث وتكييف نظامنا الغذائي لتناسب التغيرات في هذه العناصر ومعلمات حالة الاداء لمرضى السرطان من حيث النتيجة ورضا المريض.