تعاون أدارة المركز الوطني الريادي لبحوث السرطان/جامعة بغداد مع عمادة كلية الصيدلة/الجامعة المستنصرية للحد من انتشار سرطان عنق الرحم في العراق

Print Friendly, PDF & Email

شاركت السيدة مديرة المركز الوطني الريادي لبحوث السرطان الاستاذ الدكتورة نـدى عبد الصاحب العـلوان في الندوة التي أقيمت في فرع العلوم المختبرية والسريرية في كلية الصيدلة / الجامعة المستنصرية والموسومة “دور التشخيص المجهري والمناعي والفحص النسيجي في مكافحة سرطان الرحم عند النساء العراقيات” وذلك في يوم الثلاثاء الموافق 6/11/2018. وشارك في الندوة حوالي 100 منتسب من أعضاء الهيئة التدريسية وطلبة كلية الصيدلة على رأسهم السيد مساعد رئيس جامعة المستنصرية للشؤون العلمية أ.م. د. كاظم عبود عيسى والسيد عميد الكلية أ.د. مصطفى العباسي.

وألقت أ. د. ندى العلوان محاضرة الافتتاح وبعنوان “وبائية سرطان عنق الرحم تركيزاً على الاحصائيات العراقية وبرامج التحري المعتمدة لدى منظمة الصحة العالمية”، حيث عرضت من خلالها الاحصائيات الاخيرة والمسجلة محلياً في سجل السرطان العراقي وقارنتها بالبيانات المدونة عن سرطان عنق الرحم على الصعيد الاقليمي والعالمي مبينة عوامل الاختطار المسببة للمرض وطرق الوقاية والتحري عنه المتضمنة مسحات بابانيكولاوالخلوية وناظور عنق الرحم والتحري عن فايروس الورم الحليمي البشري – المنهاج.

شارك الى جانب أ.د. ندى العلوان في القاء المحاضرات العلمية كل من أ.د. سعد حسن مدير وحدة الامراض الانتقالية في كلية طب بغداد، أ.م.د. اسراء مهدي من كلية ابن سينا الطبية وم.د. نادية حميد من كلية الصيدلة في جامعة بغداد. واختتمت الندوة العلمية بمناقشة مفتوحة ركزت على الطرق العالمية الجديدة في الوقاية من هذا السرطان عن طريق التلقيح ضد الفايروس المسبب للمرض كما تم التطرق على أهمية أعتماد أستراتيجية وطنية شاملة لمكافحة السرطانات التي تصيب المرأة العراقية بصورة عامة وسرطان عنق الرحم بصورة خاصة، ومن ثم تم توزيع الشهادات التقديرية على السادة المحاضرين ومنظمي الندوة.

وتمخضت الندوة عن رفع توصيات من قبل المركز الوطني الريادي لبحوث السرطان وممثلي كلية طب بغداد وطب ابن سينا تضمنت التالي:

  • تعاون كلية الصيدلة في الجامعة المستنصرية مع المركز الوطني الريادي لبحوث السرطان وكلية طب في جامعة بغداد من جهة ومع وزارة الصحة من جهة أخرى على استحداث مراكز وعيادات للكشف المبكر والتحري عن سرطان عنق الرحم في بغداد والمحافظات تكون نواة لبرنامج وطني للكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم.
  • العمل على نشر مستوى الوعي الجماهيري حول سرطان عنق الرحم عن طريق ترويج برامج التوعية والتثقيف الصحي.
  • تشجيع تدريب الكوادر الصحية على الطرق المتبعة في الكشف المبكر وتشخيص المرض المتضمنة مسحات وناظور عنق الرحم والتحري عن فايروس الورم الحليمي البشري بالتنسيق والتعاون مع البرامج الوطنية ذات العلاقة التابعة الى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مثل البرنامج / والمركز الوطني الريادي لبحوث السرطان .
  • العمل على توفير الاجهزة والعدد المختبرية اللازمة في مجال تشخيص سرطان عنق الرحم كجهاز PCR المستخدم في الكشف عن الفايروس الحليمي اضافة الى العدد المختبرية ذات العلاقة
  • دعم اجراء البحوث والدراسات ذات العلاقة بالكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم بالتعاون مع المركز الوطني الريادي لبحوث السرطان التابع الى جامعة بغداد
  • الشروع بأجراء مسح صحي للموظفات المتزوجات اللاتي يعملن في كلية صيدلة والكليات الأخرى التابعة الى الجامعة المستنصرية من خلال التنسيق مع أدارة المركز الوطني الريادي لبحوث السرطان/جامعة بغداد التي عرضت استعدادها للقيام بالفحوص السريرية والمختبرية الخاصة بالتحري عن سرطان عنق الرحم للمنتسبات الراغبات من الجامعة المستنصرية داخل المركز بالمجان.